بدء محاكمة أربعيني سوري متهم باختطاف ابنته من صديقته الشيشانية السابقة….تابع معنا

قياسي

بدأت محاكمة سوري متهم بخطف طفلته أمام المحكمة الإقليمية في مدينة نويروبين، في ولاية براندنبورغ الألمانية.
وقالت صحيفة “ميركيشه ألغيماينه تسايتونغ“ إنه في ليلة رأس السنة من عام 2017، تم الإبلاغ عن فقدان الطفلة ياسمينة، البالغة من العمر عشرة أشهر، في مدينة غرانزي، تبعتها عملية بحث في عدة ولايات ألمانية وفي هولندا أيضاً، إلى أن تم العثور على الرضيعة في منتصف شهر كانون الثاني 2018، عند شقيقة والد الطفلة، زكريا (40 عاماً)، الذي بدأت محاكمته الآن بتهمة خطفها.
وذكرت الصحيفة أن المدعى عليه، المولود في مدينة حلب، اعترف بقيامه بأخذ رضيعته، لكنه نفى تهمة الخطف لغرض إجبار الأم على استئناف العلاقة بعد انفصالها عنه.
وأضاف أنه كان قلقاً على ياسمينة، لأنه شك بأنها ليست في يدين أمينة عند زوجته ديانا، البالغة من العمر 18 عامًا.
بدورها، وصفت الأخيرة، التي تنحدر من الشيشان، للمحكمة، تعرفها على زوجها السوري، في مدينة آيزنهوتنشتات، وكيف وقعا في حب بعضهما، على الرغم من مشاكل التواصل والترجمة.
وأضافت الزوجة الشابة أن أمها كانت تقوم تقريباً برعاية المولودة الجديدة دون إشراكها بذلك، وأنها كانت دائمة التوبيخ لها.
وأشارت إلى أن الخلافات كانت تنشب بشكل متكرر مع زوجها زكريا، وأضافت قائلةً: “لقد توقع مني على الأرجح أن أخضع له، لكنني تعرفت على رجل آخر، وصارحته بذلك، وادعى تقبله لذلك في البداية، مع إعلانه أنه سوف يكافح من أجل ابنته، متهماً إياي بعدم الاعتناء بها بالطريقة المناسبة“.
وفي 30 كانون الأول 2017، أخذ زكريا ابنته في رحلة، ولم يظهر في محطة قطار بلدة اورانيرونغ مع الطفلة في الوقت المحدد لإرجاعها إلى أمها، فاتصلت به وأجابها بعد عدة محاولات، قائلاً إنه لا يعرف أين هي الطفلة، وادعى تسليمه لها، حسب قول ديانا.
وذكرت الشابة أن زكريا طلب منها لاحقاً عبر رسالة “واتساب” أن تأتي إلى بلدة ريماغن لتوضيح المسألة، وقال لها إنها كلما جاءت بأسرع وقت ممكن، كلما كان ذلك أفضل، ولا ينبغي لها أن تفكر طويلاً، وإلا فسيكون قد فات الأوان، لكنها أخبرت الشرطة، التي تدخلت في القضية.
وأشارت الصحيفة إلى أن المشكلة قد تظهر بسبب أخطاء الترجمة المحتملة أثناء التواصل بين زكريا وديانا، لأن الأخيرة كانت تستخدم برنامج الترجمة على الانترنت بالتواصل عبر “واتساب”، وسيتم تحديد مدى دقة الترجمة لاحقًا.
وختمت الصحيفة بالقول إن جلسات المحاكمة مستمرة، مع توقع صدور الحكم بحق السوري في 30 آب الحالي.