++لاجئون سوريون يفكرون بمغادرة ألمانيا بسبب أعمال الكراهية++

img

++لاجئون سوريون يفكرون بمغادرة ألمانيا بسبب أعمال الكراهية++

ذكرت صحيفة فرنس برس أن أعداد كبيرة من الاجئين السوريين يفكرون بمغادرة ألمانيا بعد تعرضهم للإساءة ومشاعر العداء والكراهية التي تواجههم.

ونقلت الصحيفة عن لاجئين أنهم تعرضوا للتهديد بالقتل أو الضرب أو نزع الحجاب عن بعض النساء.

ونقلت الصحيفة عن إحد الاجئين انه يفكر بالعودة إلى تركيا بعد أن تعرض له رجل وقام برشقه بزجاجة بيرة بينما كان باب القطار يغلق لم أستطع فعل شيء.

وتقول الصحيفة
ان تصاعد نسبة أعمال العنف العدائية التي يرتكبها اليمين المتطرف ثلاث مرات السنة الماضية لترتفع إلى 784 حادثا مقابل 235 في 2014 قبل العام الماضي.

وقالت الصحيفة عن ماقاله رجل ألماني في الخمسين من عمره لدى سؤاله عن موقفه من اللاجئين في مقاطعة سكسونيا “عليهم أن يرحلوا”.

أما أنريكو شفارتز الذي يدير جمعية لمساعدة اللاجئين، فقال “لطالما عانينا من العنصرية والتطرف اليميني الكامنين في المجتمع الألماني، ولكنهما باتا ظاهرين اليوم”.

وانقسم المجتمع الألماني بعد وصول نحو 890 ألف لاجئ ومهاجر إلى البلاد العام  الماضي، وازدادت المخاوف إزاء هؤلاء القادمين الجدد في المقاطعات الشرقية التي تعاني من البطالة ويغادرها شبابها.

(عن وكالة الأنباء فرنس برس)

الكاتب Mahmoud Alshami

Mahmoud Alshami

مواضيع متعلقة

اترك رداً