fbpx
أخبار عاجلة
آخر الأخبار
الرئيسية / اخبار / ألمانيا : صحيفة تسلط الضوء على تجربة شراكة سورية ألمانية

ألمانيا : صحيفة تسلط الضوء على تجربة شراكة سورية ألمانية

قادت الصدفة لاجئاً سورياً للمشاركة في العمل مع سيدة ألمانية، كانت تعمل لأكثر من عشر سنوات في مجال الاستشارات والمبيعات، ولكنها قبل أربعة أسابيع بدأت العمل مع شريكها الجديد.
وقالت صحيفة “راينشه بوست“، الألمانية، إن الألمانية “انيكا ليندن”، تعرفت على السوري فراس أيوب، في شهر آب الماضي، عندما كان يريد الاستفسار عن استئجار محل تجاري، في مدينة ميربوش، غربي ألمانيا، ومن تلك اللحظة، بدأ فصل جديد في حياتهما.
وأضافت الصحيفة، أن فراس، سوري، يعيش مع عائلته في دوسلدورف، أراد كسب لقمة العيش له ولعائلته، وبعد لقائه مع انيكا، بدأ التعاون بينهما.
وقالت انيكا: “قمنا بإعادة بناء المتجر، وقمنا بإعداد وشراء آلات الخياطة، لقد كان أيوب يعمل هنا منذ منتصف كانون الأول”.
وتلقى أيوب البالغ من العمر 39 عامًا، دعمًا من غرفة التجارة والصناعة الألمانية، وأضافت الصحيفة أن أيوب لاجئ، ترك وطنه دمشق قبل ست سنوات، وهرب أيوب مع عائلته في عام 2011 إلى بيروت في لبنان، حيث عاشت زوجة أخته.
في البداية، كان من الصعب عليه الحصول على موطئ قدم هناك، وقال: “اتصلت في كل مكان، عندما قلت إنني مصمم أزياء سوري، لم يرد أحد أن يمنحني فرصة”.
وتعتبر بيروت معقل الموضة في العالم العربي، لكن سوريا غير معروفة بالضرورة بإبداعات الأزياء، وفي النهاية، وجد أيوب عملاً كخياط في استوديو، أعجب بالمصمم توني يعقوب، وعمل على تصميم ملابس أخرى لنجم تلفزيوني لبناني.
لكن حتى في بيروت، لم يجد فراس وعائلته أي سلام، كانت اسطنبول المحطة التالية، وعمل هناك مرة أخرى كمصمم أزياء، ولكن الاضطرابات في البلاد دفعته إلى الذهاب إلى ألمانيا، وقد فشل في المحاولة الأولى والثانية، وعندما تم فتح الحدود أخيراً في عام 2015، شق أيوب وعائلته طريق البلقان إلى ألمانيا.
صحيفة “راينشه بوست“، الألمانية اضغط هنا

عن adm

شاهد أيضاً

لاجئان سوريان يرويان قصتهما لصحيفة ألمانية .. ” نريد أن نعيش و نكون جزءاً من المجتمع “

يعيش السوريان حسام ومعاذ في هيسن منذ أكثر من ثلاث سنوات. لم يكن هروبهم سهلاً …

اترك تعليقاً