Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

موقع ألماني يقدم نصائح حول ” الاستقالة ” من العمل و كيفية تقديمها

278

قدم موقع ألماني شهير، نصائح عدة لتقديم الاستقالة، بطريقة لا تترتب عليها إجراءات قد تصل لرفع دعوى، نتيجة لأخطاء في فسخ العقد، أو تقديم الاستقالة خلال فترات غير صحيحة.

وقال موقع “ويب” إنه إذا أراد صاحب العمل إقالة موظف في الشركة، فهناك متطلبات أكثر صرامة بموجب القانون، ومن النصائح حول الاستقالة من العمل في ألمانيا:
أي شخص يرغب في الاستقالة بصفته موظفاً، فلديه من حيث المبدأ مهلة مدتها أربعة أسابيع، وقد يستقيل إما في الخامس عشر من الشهر، أو في نهاية الشهر، وهذا ما ينص عليه القانون.
لكن يختلف الوضع عندما يكون صاحب العمل والموظف قد اتفقا على خلاف ذلك، وتكون مدة الاستقالة مذكورة في العقد.
يمكن لأصحاب العمل والموظفين الاتفاق فقط على فترة أطول من أربعة أسابيع، لكن لا يمكن أن يكون هناك اتفاق أقصر من ذلك، وذلك بحسب ما أوضح هينينج شولتز، المحامي المتخصص في قانون العمل في ميونيخ.

ومن أجل حماية الموظف، فإن فترة الإخطار القانونية هي الطريقة الأخرى التي تنظم بشكل أكثر صرامة، إذا طرد صاحب العمل الموظف، يجب عليه الانتباه إلى مدة عمله، فإذا كان الموظف في العمل لمدة 20 عاماً، فإن إشعار صاحب العمل بإنهاء الخدمة يسري فقط بعد سبعة أشهر، حتى نهاية الشهر.
وتجدر الإشارة إلى أن ما يسمى بالفصل الاستثنائي من قبل صاحب العمل، ويطبق على الفور، يجب فيه على الموظف مغادرة الشركة في اليوم نفسه.
كما يجب شرح الفصل الاستثنائي بشكل جدي وهذا يشمل، على سبيل المثال، الاحتيال أو رفض العمل، ومن ناحية أخرى يجوز للموظف إنهاء عقد عمله من دون سابق إنذار، إذا كانت ظروف العمل غير مقبولة.
وخلال فترة الاختبار، تكون فترة الإشعار القانوني أسبوعين. ويمكن لأصحاب العمل والموظفين تمديد الموعد النهائي من خلال الموافقة صراحة على ذلك، في العقد.
ويجب أن يتأكد العمال أن الاستقالة خلال فترة الاختبار غير ممكنة إلا في نهاية الشهر، وبخلاف ذلك، يكون المرء قد أنهى عقد عمله من دون إشعار مسبق.
وخلال فترة الاختبار، قد يعطي كلا الطرفين إشعاراً بالاستقالة دون إبداء الأسباب.
وعند صياغة إشعار الاستقالة، فإن البيان الواضح مهم، لذلك لا تكتب: “أود الاستقالة”، ولكن اكتب: “أنا أستقيل”.
وقبل كل شيء، يجب أن تكون الشكليات صحيحة في الرسالة، وأن يحتوي إشعار الاستقالة على عنوان الموظف وصاحب العمل.
كما يجب وضع تاريخ كتابة الرسالة وكتابة التاريخ عندما يكون الإشعار نافذاً، ثم يتم إرسال الرسالة، حيث يتم التعامل مع رئيس قسم الموارد البشرية أو الموظف شخصياً.
ومن المهم أيضاً التوقيع بخط اليد في النص الأصلي، المسح الضوئي أو الفاكس يجعل الاستقالة غير فعالة.
وإذا حصل الموظف على استقالة ممسوحة ضوئياً، يمكنه مقاضاة و”كسب” بضعة أشهر، حيث يستمر فيها بتلقي الراتب والعثور على وظيفة جديدة. (موقع ويب الالماني اضغط هنا )

رابط قناة موقع عرب ألمانيا على تطبيق تلغرام :t.me/arabalmanya1
رابط صفحة موقع عرب المانيا على تطبيق انستغرام : instagram.com/arab.almanya

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد