ألمانيا : إنقاذ 5 عرب كانوا عالقين في شاحنة تبريد ..!

قياسي

أنقذت شرطة ولاية زارلاند الألمانية خمسة عراقيين، عانوا خطر التجمد في شاحنة، بولاية زلارلاند الألمانية.
وذكر موقع مجلة “دير شبيغل“، الثلاثاء إن شرطة ولاية زارلاند أنقذت خمسة أشخاص من شاحنة تبريد، صباح الثلاثاء.
وقال متحدث باسم الشرطة الاتحادية إن المحققين أوقفوا سيارة تهريب في محطة للوقود، على الطريق السريع رقم A620، بالقرب من مدينة زالرلويس.
وكانت الشرطة الألمانية على علم سابق بشاحنة التهريب، من نظيرتها الفرنسية، وبحدود الساعة 10:15 صباحاً تلقت الشرطة مكالمة طوارئ، قال فيها المتصل إنه عالق في سيارة تبريد، مع أشخاص آخرين.
وأشار المتحدث باسم الشرطة إن الشرطة الفرنسية حددت موقع الشاحنة، وحين أدركت أن الشاحنة عبرت الحدود الألمانية، اتصلت بنظيرتها في ولاية زارلاند، لتتمكن الأخيرة من إيقاف الشاحنة، التي تبين لاحقاً بأنها مسجلة في بولندا، في محطة للوقود، حوالي الساعة 11:00.
وأضاف أنه كان في داخل السيارة خمسة عراقيين (4 بالغين وقاصر يبلغ من العمر 15 عاماً، بحسب موقع زارلاند أونلاين)، وتم فحصهم كإجراء احترازي من قبل أطباء الطوارئ، نظراً لمعاناتهم من البرد، وتبين بأن صحتهم مستقرة، وتم إرسالهم إلى مخفر كإجراء أول ضروري بعد الدخول غير القانوني إلى ألمانيا.
وختم الموقع بقول المتحدث إنه ما تزال غير معروفة المدة التي قاد فيها السائق، وهو من أكرانيا، خلال رحلة التهريب، بالتزامن مع بدء التحقيق.
من جهته، نقل موقع “زارلاند أونلاين” الإخباري، تصريحاً عن الشرطة صدر الأربعاء، حول أن السائق رفض تهمة التهريب، وأنه لم يكن يعلم بوجود أحد في الشاحنة، وأنه ربما وقع ضحية عملية متورط فيها مهربين آخرين.
وذكر الموقع أن خطة مجموعة العراقيين كانت الوصول إلى بريطانيا، قبل أن يتم إنقاذهم، وأشار إلى أنه تم تسليم المراهق إلى مكتب رعاية القصر “يوغيند آمت”، وأن واحداً من البالغين قدم طلب لجوء في ألمانيا، بينما طلب الثلاثة الآخرين إعادتهم إلى فرنسا.(موقع مجلة “دير شبيغل“ اضغط هنا, موقع “زارلاند أونلاين” الإخباري اضغط هنا)