Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

حادث عنصري جديد في مدينة ألمانية تشهد غضب ضد الاجانب واللاجئين

495

أضرم مجهولون النار في مطعم تركي بمدينة كمنيتس شرقي ألمانيا، التي شهدت مظاهرات للنازيين الجدد واليمين المتطرف والشعبوي مؤخرا. الاستخبارات الداخلية تولت التحقيق كإشارة على ترجيح فرضية معاداة الأجانب كدافع لارتكاب الجريمة.قالت الشرطة في مدينة كيمنتس بولاية ساكسونيا بشرق ألمانيا إن مجهولين أضرموا النار في مطعم تركي، فيما يبدو أنه اعتداء على خلفية معاداة الأجانب في المدينة التي شهدت اضطرابات كبيرة في الأسابيع الماضية بسبب الظهور القوي للنازيين الجدد واليمين المتطرف والشعبوي على خلفية اعتداء وقع ضحيته مواطن ألماني من أصل كوبي.
وقالت الشرطة إن هيئة حماية الدستور (الاستخبارات الداخلية) تولت التحقيق في الحادث لكونه على خلفية معاداة الأجانب، حيث أوضحت الشرطة أنها لا تستبعد أن يكون الحادث اعتداء على صلة بمعاداة المهاجرين.
وتابعت الشرطة أن المنزل الذي يقع فيه المطعم التركي يقطنه أيضا 17 شخصا الذين اضطروا إلى مغادرة شققهم بسبب الحريق في المطعم. لكن ولحسن الحظ لم يتعرض أحد من السكان للضرر، فيما كان المطعم مغلقا وقت الحادث.
وكان سكان المبنى قد استيقظوا برعب قرابة الساعة الثانية ليلا بعد سماعهم لصوت انفجار وتصاعد الدخان من المطعم في اسفل للمبنى. وتمكن رجال الإطفاء من السيطرة على الحريق فورا، فيما تم إجلاء سكان المنزل، لكنهم عادوا إلى بيوتهم فجرا.
وقال المحققون إن المجهولين قد تسللوا إلى داخل المطعم وأضرموا النار فيه، فيما قال سكان في المنزل إنهم لا حظوا ثلاثة اشخاص يهربون من مكان الحادث. وتتواصل التحقيقات لمعرفة تفاصيل الجريمة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد