“التذكار الخطير”.. تسعينية تتسبب بذعر و إجلاء لمركز شرطة في ألمانيا

قياسي

شهد قسم شرطة في مدينة ليفركوزن بغرب ألمانيا حالة من الذعر، فتم إجلاء المتواجدين فيه وإغلاق الطريق، حيث يوجد القسم، لمدة ساعتين، بعد أن قامت امرأة ألمانية متقاعدة تبلغ من العمر 90 عاما بإحضار قنبلة يدوية من أيام الحرب العالمية الثانية إليهم. وعلى إثر الحادث قامت الشرطة باستدعاء خبراء المتفجرات للتعامل مع السلاح الخطير. وبحسب ما أفادت الشرطة نقلا عن تصريحات المرأة المسنة، فإن زوجها أحضر هذه الذخيرة أثناء الحرب العالمية الثانية في عام 1943، وظل محتفظاً بها على طاولة مكتبه كتذكار. وذكر بيان الشرطة أن المرأة قررت التخلص من “التذكار الخطير” بعد وفاة زجها ولم يعد هناك أي سبب للاحتفاظ به وأصدرت شرطة ليفركوزن عقب الحادث بيانا تحذيريا إلى المواطنيين محذرة إياهم من خطورة التعامل مع هذه الذخائر.