“إنهم يحتاجون إلى الدعم من الروح والقلب”..هذا ماقدمه الدمشقي الذي غير مهنته في ألمانيا وبدأ تدريبا مهنياً في مجال رعاية المسنين

"إنهم يحتاجون إلى الدعم من الروح والقلب"..هذا ماقدمه الدمشقي الذي غير مهنته في ألمانيا وبدأ تدريبا مهنياً في مجال رعاية المسنين 2
قياسي

درس المحاماة في سوريا، لكنه غير مهنته في ألمانيا وبدأ تدريبا مهنياً في مجال رعاية المسنين، في مدينة غيلزنكيرشن، في ولاية شمال الراين فيستفاليا الألمانية.
الذين تحدثوا عنه قائلين “إنهم يحتاجون إلى الدعم من الروح والقلب”
وأضافت الصحيفة أن عبد الله درس المحاماة لمدة خمسة سنوات في دمشق، وعمل في مجاله لمدة عشر سنوات، وكان متخصصاً في قضايا الأسرة
وذكر عبد الله أنه سرعان ما تبين له أن ليس له فرصة لمتابعة عمله في المحاماة في ألمانيا، حيث
قال له موظف في مركز العمل”لا توجد فرصة لك في هذا المجال..القوانين مختلفة”
وان عبد الله بدأ تدريبه المهني في رعاية المسنين منذ نيسان، وأنه اجتاز امتحاناته بشكل جيد
وامتدحه مديره في العمل، بيورن شولته، قائلاً: “إن عبد الله هو علامة بارزة”
و قال عبد الله: “أحاول كل يوم تحسين لغتي، وأركز على المصطلحات الطبية في اللغة الألمانية”

اترك تعليقاً