لاجئ عربي انتزع حكما من المانيا ..يمنح به أخيرا الحرية لعشرات الالاف بالعيش بأي مدينة يريدونها

قياسي

أصدرت المحكمة الإدارية العليا في ولاية شمال الراين فستفاليا الثلاثاء 4 سبتمبر/ أيلول 2018 قرارا يهم عددا كبيرا من المقيمين فيها من الاجئين إذ اكدت ان إلزام الاجئين بالإقامة في مدينة أو بلدة معينة في الولاية باطل جزئيا .
الولاية المذكورة كانت تلزم بصرامة منذ قرابة عامين الحاصلين على حق اللجوء أو الحماية الفرعية بالسكن في بلدة او مدينة مدة 3 سنوات تم ارسالهم اليها خلال فترة إجراءات تقديم طلب اللجوء والبت فيه .
شخص العراقي الاصل كان قد حصل على “الحماية الثانوية” في شهر مارس 2017 بالبقاء 3 اعوام على الاقل في بلدة كيربن. قام برفع دعوة ضد هذا الالزام مع 5 لاجئين اخرين .
ورفضت المحكمة الادارية في كولونيا طعن الشخص العراقي في قرار الزامه بالبقاء في البلدة لكن حكم لصالحه يوم أمس لدى المحكمة الاعلى درجة .
فبذلك يكون قد منح حرية العيش لعشرات الالاف من الاجئين بالعيش بأي مدينة يريدونها .