الوزير الالماني يدرس فرض عقوبات على اللاجئين ……التفاصيل بالمقالة

14

في يوم السبت صرح وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزير امكانية تطبيق عقوبات على اللاجئين الذين يرفضون الاندماج في المجتمع الألماني وذلك من خلال حرمانهم من الإقامة الدائمة في ألمانيا.
وستسري  هذه العقوبات  على من يرفض تعلم اللغة الألمانية أو عروض العمل التي تقدم لهم.

حيث كان هذا في احدى اللقاءات التلفزيونية بالقناة الأولى للتلفزيون الألماني (ARD)واضاف الوزير الالماني  إن الوضع القانوني للاجئين يجب أن يعدل ليناسب تلك العقوبات واوضح أنه يريد أن يصل إلى ضرورة تحقيق التوافق بين الاندماج اللاجئين في المجتمع الالماني وارتباطها باعطاء الاقامة الدائمة للاجئين .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليق 1

  1. Khalifah Ali يقول

    قرار سديد و عادل
    على الاجئ ان يكون اكثر تفاعلا و تعاونا من حيث الاندماج و أن يستفيد من كل التسهيلات التي قدمتها الحكومة الألمانية لمساعدة اللاجئين
    و حمايتهم و النهوض بهم إلى المستوى المطلوب.

اترك رد