لم الشمل بالنسبة للاجئ السوري….تابع معنا

56

-يستطيع القيام بطلب لم الشمل الأقارب من الدرجة الأولى( الزوج / الزوجة. الأبناء القصَّر المشتركين من زوج أو زوجه سابقة( شريطة أن يكون الوالد/الوالدة الموجود في ألمانيا هو من يرعى هذا الابن في البلد الأصلي
واللاجئ الحاصل على صفة اللجوء في ألمانيا ومستلم لقرار اللجوء الصادر عن المكتب الاتحادي للهجرة وشؤون اللجوء بشكل قطعي يستطيع لم شمل (عائلته الأساسية).
-أما بالنسبة لباقي أفراد العائلة (الأبناء الراشدين فوق ال18 سنة أو الأقارب) فاستناداً إلى قانون الإقامة الألماني المادة 36 البند2 يحق وبحالات استثنائية للأبناء الراشدين أو الأقارب تقديم طلب لم الشمل بشرط اثبات أن كل التكاليف المالية من طعام و سكن وتأمين صحي مؤمنة خلال فترة الاقامة في ألمانيا .ويجب تقديم ما يثبت أن عدم قبول هذا الطلب سيشكل وضع صعب واستثنائي لمقدم الطلب ولأهله المتواجدين في ألمانيا ,ولا تعتبر حالة النزوح والتهجير سبباً كافياً ليكون حالة استثنائية حيث تدرس كل حالة على حدة وبشكل منفرد.
-تعتبر السلطات الألمانية الحالة(مستعصية بشكل استثنائي) لينطبق عليها قانون 36/2 التي لا يوجد لها علاج في البلد الأصلي أو المضيف أو الحالات التي تحتاج إلى عناية خاصة غير متوفرة في البلد المضيف وغالباً تنطبق هذه الحالة على ذوي الإعاقات العقلية من الراشدين وتقوم المحكمة الإدارية الألمانية بالمصادقة على الإجراءات الإدارية هذه ,وأي ظروف أخرى من (نزوح-تشريد-فقر-حاجة مادية) لا تعتبر حالة مستعصية استثنائية ولا ينطبق عليها هذا القانون.
-لا يمكن لأخوة اللاجئ القاصر تقديم طلب لم الشمل إذا لم يكن أحد الوالدين موجود في ألمانيا وحاصل بنفسه على صفة اللجوء فيما عدا ذلك يندرج أسماء الأشقاء والشقيقات تحت عنوان (أفراد العائلة الآخرين).
-بالنسبة للحاصل على صفة اللجوء ويريد لم شمل أسرته إليه فهذا الأمر بالدرجة الأولى يتعلق مصيره بتقديم ما يسمى (صيانة المهلة) لدى مكتب سلطة الأجانب المختص في ألمانيا أو السفارة أو عبر الانترنيت اضغط هنا.
ويجب أن يكون ذلك قبل إتمام الابن/الابنة 18 سنة ، أما بلوغه الثامنة عشر بعد القيام بصيانة المهلة نتيجة الانتظار الطويل للإجراءات ومقابلات السفارة فلا يؤثر على مقدم الطلب ,أما إذا بلغ الابن / الابنة 18 سنة قبل تقديم طلب صيانة المهلة فيعامل معاملة (أفراد العائلة الآخرين).
-اذا كانةالوالدان قد لجآ الى المانيا ففي هذه الحالة يتوجب على الأبوين كليهما تقديم طلب لم الشمل ويستطيع الأولاد الحضور إلى المقابلة بصحبة شخص راشد ، شرط أن يُظهر وكالة رسمية موقعة من الأبوين ومصدقة لتقديم طلب الحصول على التأشيرة .
– في حالة إذا كان للّاجئ أولاد من زواج سابق فيجب أن توقع الأم على طلب التأشيرة حتى إن كانت لن تسافر مع أولادها، وإذا لم تستطع الحضور إلى السفارة فيجب أن ترسل موافقة خطية صادرة من كاتب عدل أو أمام المحكمة ويجب إبراز إذن سفر للأبناء (الأصل + الترجمة ).
-الأوراق اللازمة للتقديم على التأشيرة:
1-رسالة تأكيد الموعد الصادرة عن السفارة.
2-صورة عن طلب صيانة المهلة.
3-طلب لم الشمل معبَّأ وموقع.
4-جوازات السفر.
5-الوثائق التي تثبت صلة القرابة مع الحاصل على صفة اللجوء في ألمانيا ( إخراجات قيد _ بيانات عائلية_عقد زواج).
-تتم عملية دفع رسوم التأشيرة في سفارة بيروت وبالليرة اللبنانية حصراً ولا تقبل الأوراق النقدية من فئة المئة ألف ليرة لبنانية نتيجة وجود أوراق مزورة متداولة من هذه الفئة.
– يسمح بتقديم طلب التأشيرة في سفارات ألمانية في دول أخرى غير لبنان وتركيا بشكل اعتيادي لمدة ستة أشهر على الأقل وبشكل قانوني.
-لا يعتبر بلوغ أحد الأبناء سن الرشد أو اقتراب سحب الابن إلى الخدمة الإلزامية في الجيش السوري سبباً للحصول على موعد مبكر في السفارة ولكن الأهم هو إرسال طلب صيانة المهلة إلى السفارة قبل بلوغ الابن / الابنة سن الرشد، حيث أنه حتى وإن بلغ الابن/الابنة سن الرشد خلال فترة الانتظار يبقى محتفظاً بحقه في لم الشمل .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد