اخبار المانيا

سكين و صيحات (الله أكبر) كانا كفيلان بإرداء هذا الرجل قتيلاً في أحد شوارع هامبورغ

سكين و صيحات (الله أكبر) كانا كفيلان بإرداء هذا الرجل قتيلاً في أحد شوارع هامبورغ, عرب ألمانيا

أخبار ألمانيا ـ سكين و صيحات (الله أكبر) كانا كفيلان بإرداء هذا الرجل قتيلاً في أحد شوارع هامبورغ.

قالت متحدثة باسم الشرطة ساندرا ليفجرون: أنه وفقًا لإفادات الشهود ، فإن رجل قام بتهديد السائقين وخدش السيارات الخاصة بهم , و قد قام بذلك و هو يصرخ عدة مرات “الله أكبر” ,

وذلك بعد ظهر يوم الجمعة في منطقة وينترهود , بالقرب من حديقة مدينة هامبورغ.

و عند وصول الشرطة إلى مكان الحادثة , قاموا باستخدام رذاذ الفلفل على الرجل المجهول الهويّة , كما استخدمت فرق العمل التابعة للوحدة الخاصة التي تصادف وجودها في المنطقة المجاورة , الصاعق الكهربائي.

ولكن بسبب عدم نجاح أي من تلك الطرق في إيقاف الرجل ، و استمراره في تهديد خدمات الطوارئ , 

قالت الشرطة أن المسؤولين أطلقوا عليه النار , و توفي الرجل في وقت قصير متأثراً بجراحه الخطيرة.

وقالت ليفغرون “أنه لا يزال من غير الواضح عدد مرات إطلاق النار ومن نفذها بالضبط , حيث يجري الآن استجواب الضباط”.

أخبار ألمانيا ـ سكين و صيحات (الله أكبر) كانا كفيلان بإرداء هذا الرجل قتيلاً في أحد شوارع هامبورغ.

و قالت أيضاً : أنه لا يمكن استبعاد دافع متطرف لسلوك الرجل بالسكين , لذلك ، بالإضافة إلى لجنة القتل ، شاركت إدارة أمن الدولة في مكتب التحقيقات الجنائية بالولاية في التحقيق.

و كان من المقرر فحص موقع الحدث ، الذي تم تطويقه ، باستخدام ماسح ضوئي ثلاثي الأبعاد في المساء , حتى نتمكن من إعادة بناء مسار الأحداث من جديد. 

وقالت المتحدثة باسم الشرطة أن باستثناء الرجل الذي أصيب بجروح.قاتلة , والذي لم يتم تحديد هويته إلى الأن ، لم يصب أحد بأذى.

المصدر: موقع faz الألماني اضغط هنا.

موقع عرب ألمانيا ينقل لكم أهم الأخبار لحظة بلحظة تابعونا على صفحة.الموقع على منصة فيسبوك هنا لاتنسوا الإعجاب و الاشتراك بالصفحة. مقتل رجل برصاص الشرطة بألمانيا مقتل رجل برصاص الشرطة بألمانيا

سكين و صيحات (الله أكبر) كانا كفيلان بإرداء هذا الرجل قتيلاً في أحد شوارع هامبورغ, عرب ألمانيا

السابق
شابة سورية تحصل على جائزة المؤثّر الألمانية لتأثيرها على مواقع التواصل الاجتماعي
التالي
يمكنك الآن الحصول على سيارة فوكس فاجن بثمن بخس جداً ضمن هذه الفترة المحدّدة

اترك تعليقاً