Connect with us

أخبار ألمانيا

دراسة : الخوف من أسلمة المجتمع في ألمانيا يبقي الكثير من المسيحيين في الكنيسة..!

Published

on

إن 59% لديهم نوايا بعدم ترك الكنيسة، على الرغم من أن 21٪ يفكرون في بعض الأحيان في المغادرة، إلا أنهم يريدون بالفعل البقاء داخلها.
وذكرت الصحيفة أنه في دراسة “التوجهات الدينية والكنسية” للكاثوليك، والتي نفذتها جمعية خدمة الإعلام نيابة عن أبرشية ميونيخ وفريسينج، شرح المؤلفان السؤال حول سبب بقاء الكاثوليك الباقين في ألمانيا فعليًا في الكنيسة وتشبثهم بها.
ووفقاً للدراسة، فإن أكثر من ثلثي الكاثوليك، يظلون كذلك في الكنيسة، تمسكاً بالإرث العائلي، يضاف إلى هذا ببساطة “الراحة”، وهكذا، فإن ربع من هم دون الثلاثين من العمر يقولون إن الانسحاب “شاق” جداً.
أما بالنسبة لكبار السن، ليس فقط الرغبة في الحفاظ على التقاليد، ولكن أيضاً المخاوف من التغيير الاجتماعي تلعب دوراً، فعلى سبيل المثال، يعتقد ثلث الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 66 عامًا أن الالتزام بالكنيسة يرجع أيضًا إلى مخاوف حول “أسلمة المجتمع”، ومثل هذه المواقف لا علاقة لها بالعروض الخاص للكنيسة الكاثوليكية.
المصدر: صحيفة “دي فيلت” الألمانية اضغط هنا

Copyright © 2020 Arabalmanya