Connect with us

أخبار ألمانيا

خطأ كاد يتسبب بترحيل شاب سوري من ألمانيا..!

Published

on

سامي شاب سوري جاء إلى ألمانيا عام 2013 بتأشيرة رفقة زوجته، واستقر في فيسبادن بمجرد وصوله، بدأ في تعلم اللغة الألمانية وحاول العثور على تدريب، ووجد ما كان يبحث عنه، أثناء قيامه بتدريب مهني كممرض للمسنين ، بسبب خطأ حسابي كان معرضا” للترحيل.
وصله رسالة من مكتب الهجرة منحه شهر لمغادرة ألمانيا مما أثار صدمة الشاب . زملاءه قاموا بكتابة عريضة على الإنترنت، وقع عليهاما يقرب من ألفي مؤيد، وذلك لمساعدة سامي ومنع قرار ترحيله.
زملاء سامي قالو أن دخل سامي ليس كافياً فدخله يجب أن يزداد بمقدار 308.99 يورو حتى يتمكن من البقاء في ألمانيا
أما مسؤول الشؤون الاجتماعية في فيسبادن كريستوف مانجورا، من حزب (SPD) علم بالقضية، وقال: “لا يوجد ترحيل”، وصرح بأنه تم فهم الخطاب بشكل خاطئ، حيث لن يتم ترحيل أي شخص إلى سوريا في الوقت الحالي.
أما سامي كونه جاء بتأشير فسيطبق عليه قانون الدخل كأي أجنبين ولم يعامل معاملة لاجئ وصرح مانجورا: “ما يزال لديه الفرصة لتقديم طلب لجوء”، وبالتالي تجاوز هذه المشكلة.
وفي أثناء حديث الصحيفة رن هاتق مانجورا وقال أن هناك أخبار سعيدة وكان هناك خطأ حسابي في دخل سامي وبالتالي يمكنه البقاء في ألمانيا دون مشاكل.
المصدر: merkurist.de اضغط هنا

Copyright © 2020 Arabalmanya