Connect with us

أخبار ألمانيا

بالله عليك حقاً؟..” كنّة ترامب ” تتحدث عن ” سقوط ألمانيا ” بسبب اللاجئين !

Published

on

ندّدت لارا ترمب، زوجة ابن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بقبول ألمانيا النازحين معتبرةً أنّ سياسات الهجرة التي اعتمدتها المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، أدّت إلى “أفول” الأمة الأوروبية.
وقالت عن النازحين والمهاجرين الذين شُرّعت الأبواب أمامهم في هذا البلد إنّهم تسببوا “بسقوط ألمانيا، وكان ذلك أحد أسوأ الأمور التي ألمت بألمانيا، ويدرك الرئيس (دونالد ترمب) ذلك، وهو يحاول الحؤول دون حدوث مثل هذا هنا، ولكن على الكونغرس أن يُعدّ العدة للقيام بما يخدم الشعب الأميركي”.
وقوبلت تعليقاتها على الفور بردود عنيفة على الإنترنت أطلقها النقّاد الذين ساقوا بعض الأمثلة على المحن التاريخية التي لحقت بألمانيا، منها بروز النظام النازي ووقوع المحرقة والحرب العالمية الثانية.
ولم تذكر الأبحاث التي تشير إلى أنّ تدفّق المهاجرين قد أتى بالفائدة على الاقتصاد الألماني.
وأظهر البحث الذي أجراه المعهد الألماني للأبحاث الاقتصادية أن الناتج المحلي الألماني ارتفع بشكلٍ مطّرد بمعدّل 0.2 في المئة سنوياً بين العامين 2011 و2016 جرّاء الهجرة إلى الاتحاد الأوروبي.
وكانت أبرز الانتقادات التي تعرضت لها لارا، من الإعلامي الأمريكي أندرسون كوبر الذي سخر من جهلها بالتاريخ، وقال رداً عليها: “أولاً ألمانيا لم تسقط كما ذكرت لقد كنت هناك في العطلة وهم بخير، أما عن قولك إن السماح بدخول اللاجئين هو أسوأ ما حصل لألمانيا.. بالله عليك حقاً؟ أعلم أنها قالت واحد من أسوأ ما حصل، ولكن مع ذلك.. انظري إن كنت لا تعلمين ما كان عليه سقوط ألمانيا الفعلي، هذا ما عليك فعله.. اسألي طالباً في الصف الخامس أو الرابع، أو طالباً ذكياً في الصف الثالث، أو ماذا عن أي شخص يعلم أي شيء عن الحرب العالمية الثانية والنازية، ولا تساوي وتقارني أي شيء آخر بهذه الأمور، لا يمكنك الخروج على الشاشات بكل بساطة والحديث عن سقوط ألمانيا أو أسوأ ما حصل لألمانيا”.(independent)
لمشاهدة الفيديو اضغط هنا

Copyright © 2020 Arabalmanya